Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Flash Info:vers des grèves multi-sectorielles au Tchad,Idriss DEBY n'aura pas de répît //

Géo-localisation

Publié par Mak

إحياء اتفاقية الحلف الربعي ضد التبو (القرعان) -------6.JPG

وهي التحالف الذي كان يتكون من ثلاثة الدكتاتوريين السابقين فضلا عن ادريس دبي !،
وهم كل من : القذافي وإبراهيم باري ميناسارا وساني أباتشا، بالمبادرة وبالزعامة معمر القذافي.
وكان يهدف إبادة التبو ( القرعان) وكان قد تم اتفاق على هذا التحالف فيما بين عامي 1996-1998م. ولكن حينما قُتل ميناسارا على اثر الانقلاب العسكري عام 1999م عُلق تنفيذه لأن السلطات الجديدة في نيجر ترددت لهذا الاتفاق الشيطاني الذي يتزعمه الشيطان الأكبر، وكذلك قد مات قبله ساني أباتشا في عام 1998م في الظروف الغامضة، ولكن حينما أُسست الحركة من أجل الديمقراطية والعدالة في تشاد بقيادة يوسف توغيمي قد أحي الحلف لمحاربة الحركة من أجل الديمقراطية والعدالة في تشاد حتى اغتيل يوسف توغيمي الرئيس المؤسس للحركة الديمقراطية والعدالة في تشاد في طرابلس ـ ليبيا. 

وأما الآن أراد دبي التنشيط أو التفعيل هذا الحلف مع الرئيس النيجري محمد يوسفو وذلك هذا الأخير قام لزيارة تشاد في أبريل 2012م، لتدبير كيفية تقديم الدعم العسكري لأزلام القذافي (الذين هربوا إلى الشمال والغرب أفريقيا بأموال هائلة من خزانة الدولة الليبية،) لإعادة سلطتهم في ليبيا بمداخل جنوبية من الحدود الليبية، ولهذا لابد من تصفية التبو، لأن قبيلة التبو أصبحت جدارا منيعا على طول الحدود الجنوبية الليبية، و يستحيل اختراقه حتى بأي حال من الأحوال. 
ولهذا السبب يتأمرون أعداء الثورة الليبية مؤامرات ضد التبو سواء في الكفرة أو في سبها. ولهم الاتصالات السرية المكثفة بالزوية في الكفرة وأولاد سليمان في سبها، ويحسبون ألف حساب لتصفية التبو ويخططون في الليل والنهار بخلق الفتن بين التبو والثورة 17 ولكن نجاحهم فيها ضئيل لأن التبو واعين عن مكر أعدائهم وأعداء ثورتهم. 

ولهذا يقوم الدكتاتور التشادي بارسال قوات كبيرة الى شمال تشاد على طول الحدود الليبية التشادية ، وهناك إشاعات تقول أن التكاليف أو التمويل هذه القوة من الأموال التي كان قد وضع نظام القذافي في البنوك التشادية. 

إذن ما جرى ويجري في سبها والكفرة ليس مجرد خلافات قبلية وإنما مخطط وراءه استراتيجية خطيرة ضد الثورة الليبية من أزلام القذافي المدعومة من معاونيهم.
وان اتصالات الزوية وأولاد سليمان مع أزلام القذافي ومع إدريس دبي ومحمد يوسفو مستمرة بواسطة جالياتهم في تشاد ونيجر.

أورليان ـ فرنسا في 26/04/2012م
سنوسي كوسو المسؤول عن جمعية ضحايا العدوان الليبي على شمال تشاد 
رقم الهاتف: 00616742534.